• ×

04:32 صباحًا , الجمعة 29 مايو 2020

من الحطب إلى الذهب لـ«الجويلي»

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
من الحطب إلى الذهب لـ«الجويلي»
مقارنة تربط بين حكايتين شعبيتين سعودية وفرنسية
بداح السبيعي.


تراث الحكايات الشعبية تراثٌ إنساني ضخم وخصب يُنظر إليه من قِبل فئة من الناس على أنّه مجرد وسيلة للتسلية وتزجية الوقت، لكن الدراسات الجادّة تُنبه دائماً إلى مستويات عميقة جداً في الحكايات لا يُمكن إدراكها والاستفادة منها والاستمتاع بها إلا بعد طول دراسة وتأمّل، وكتاب (من الحطب إلى الذهب) مقارنة انثروبولوجية بين حكاية سعوديّة وحكاية فرنسيّة من التراث الشفوي: "صفير" للجهيمان و"الإصبع الصغير" لبيرو (Perrault) للدكتور محمد الجويلي يحتوي على دراسة مقارنة ممتعة وعميقة بين حكايتين تنتميان لبيئتين متباعدتين هما: السعودية وفرنسا، وإن كان الدكتور يُفضّلُ الحديث عنهما بوصفهما حكايةً واحدة لشدّة التشابه بينهما.

صدر الكتاب الذي يقع في 142 صفحة عن (وزارة التعليم العالي الملحقية الثقافية السعودية في فرنسا) عام 1435هـ - 2014م. ويتألف الكتاب من قسمين جاء الأول تحت عنوان (الحكايتان) وتضمن ثلاثة فصول: (حكاية الغول مع الإخوان الثلاثة) و(الحكاية الفرنسية) و(ترجمة الحكاية الفرنسية إلى العربية). أمّا القسم الثاني وعنوانه (التحليل) فتضمّن ستة فصول جاءت كالتالي: (صفير والإصبع الصغير) و(من الحطب إلى الذهب) و(الصغير المنقذ من الضلال) و(أب وأم، ذكر وأنثى) و(من بيت الأب إلى بيت الغول).

قبل الشروع في عملية التحليل والمقارنة بين حكايتي: (الغول مع الإخوان الثلاثة) التي أوردها السعودي عبد الكريم الجهيمان (ت2011م) وحكاية (الإصبع الصغير) التي أوردها الفرنسي شارل بيرو (ت1703م)، كان من الطبيعي أن يقف الجويلي وقفة قصيرة مع الظاهرة المحيرة التي فطن لها الفولكلوريون والأنثروبولوجيون وهي ظاهرة التشابه الكبير بين العديد من الحكايات التي تنتمي إلى التراث الشعبي الإنساني، واستبعد في حديثه عن الحكايتين وحكايات أخرى متشابهة أن يكون سبب التشابه هو "التثاقف وانتقال حكايات من ثقافة إلى أخرى ومن مكان إلى مكان عبر التاريخ والزمان"، وقدّم تفسيراً يرى بأنه أقرب للصحة من تفسير التثاقف، فقال: "ما يفسّر التطابق التام بين حكاية الإصبع الصغير لبيرو وحكاية صفير للجهيمان أو وجود البقرة العطوف على أطفال مضطهدين بفعل اليتم أو بغيره في التراث السردي العالمي هو وجود لا وعي جمعي إنساني مشترك أو مخيال إنساني موحّد ينتج نفس الموضوعات والصور مهما اختلف السياق الثقافي واللغوي والديني لهذا الإنتاج تماماً مثلما هو الحال بالنسبة إلى الأحلام التي وإن اختلفت من فرد إلى آخر ... فإن موضوعاتها تكاد تكون واحدة مثل السقوط من الأعلى أو الصراع مع حيوان ضارٍّ كأن يكون كلباً أو أفعى أو رؤية الميت في المنام لا سيما إذا كان عزيزاً على الحالم".

ولأن الجويلي أكاديمي صاحب خبرة طويلة في تحليل ودراسة الحكايات الشعبية كان من الطبيعي أن تأتي دراسة (من الحطب إلى الذهب) شديدة العمق، وأن يجد القارئ في مواضع عديدة منها ملاحظات ذكية ومدهشة تجعلها جديرة بالرجوع إليها والاستفادة والاستمتاع بها.
 الدكتور محمد الجويلي
الدكتور محمد الجويلي
 غلاف كتاب من الحطب إلى الذهب
غلاف كتاب من الحطب إلى الذهب

بواسطة : admin
 0  0  1.1K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 04:32 صباحًا الجمعة 29 مايو 2020.